شريط العربية الاخبارى

الخميس، 7 أبريل، 2011

صفحة من كتاب العشق .....طلعت زيدان


على اخضرار صفحة من كتاب العشق التقيتها ، كانت زهرة متفتحة حقا ، تقطر من حكاياها عناقيد حب وعشق ، جمالها أسال دمى كثيرا وأرهق أعصابى كثيرا ، كنت أخشى أن يضيع ، هى بادلتنى كل أنواع المحبة والحبور ، هى أتعبتنى عشقا ، وأوصلتنى حدود الذبح ألافا من المرات ، حتى أننى فى كل مرة أرشفها بطعم جديد ، وتميتنى وتحيينى بطريقة جديدة ، لكن وبلا حسبان توقف الزمن !!
بلحظة مجنونة دارت عقارب الساعات ضد طريقها المألوف
كان كل شىء فى تلك اللحظة سلبيا
حاصرنا فتور غامر
ملل مميت
سكون راح يخيم على كل شىء
فإذا حرارة العشق تكتحل بالثلوج
واذا بريق عينينا قد خبا
واذا الراحات بدت أكثر برودة وارتعاشا
أما حكايا العشق فقد صودرت
وأنا صلبت مليون علامة تعجب على جبينى المنطفىء
ما الذى أوقف مسيرتنا ؟؟
ما الذى احرق اخضرار صفحتنا ؟؟
إن يدا خفية تتحرك ضدنا
لا تعجبى سيدتى
هو الشك الذى سطر خاتمتنا
هو الذى قاد يد البطش والدمار
واحرق الصغار
وضيع من كتاب العشق صفحة
كانت بذات مرة مخضرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق